>> هوانغ يو هوا: لم أعُدْ أخاف من السرطان بعد معرفة العلاج الشامل

هوانغ يو هوا قادم من ولاية صباح – ماليزيا، وهو في اثنين وخمسين من عمره، وله أسرة سعيدة، هو ناجح في العمل، وزوجته طيبة لطيفة، والأولاد والبنات قد تزوجوا. لكن تعرضت هذه الأسرة السعيدة لصدمة شديدة في الفحص الطبي الدوري في فبراير عام 2014م.

ومن عادة هوانغ يو هوا أن يقوم بالفحص الطبي لكل سنة، وفي الفحص لعام 2014م تمّ الاكتشاف عن مشكلة البروستاتا عنده، وكان مستوى PSA عاليا غير طبيعي، والمستوى الطبيعي لا يزيد على4 ng/ml، لكن مستواه وصل إلى 9.5 ng/ml، وهذا مرتفع جدا.

" ذهبت إلى المستشفى لإجراء التشخيص المفصل، وأخبرني الطبيب أنني أصبت بسرطان البروستاتا، كنت أخاف جدا على رغم أن السرطان في المرحلة المبكرة، لأن كل شخص في وعيه يعتقد أن الإصابة بالسرطان تساوي الموت." قال لنا هوانغ يو هوا هادئ العصب. كان حزينا جدا في بداية تشخيص الإصابة بالسرطان، وكاد لا يصدّق هذا، لكن من حسن حظه أن زوجته وأولاده وبناته يدعمونه ويشجعونه، وذلك سبب أنه لم يتخل عن نفسه. وسأل كثيرا من الأطباء في ماليزيا عن العلاج، واقترح كلهم عليه بالعملية الجراحية، لكنه رفض قبول كل هذه الاقتراحات. وفي يوليو 2014م وجدت زوجته مستشفى جوانزو الحديث للسرطان عندما كانت تجمع المعلومات على الانترنت، وعرفت أنه مستشفى يتمتع بتكنولوجيا العلاج بزرع الجسيمات والعلاج المناعي وغيرهما، ويعجبها، ثم ذهب هوانغ يو هوا إلى مكتب مستشفى جوانزو الحديث للسرطان في كوالالمبور لاستشارة الطبيب هناك، وشرح الطبيب له المعلومات عن هذا المرض وطريقة العلاج، وذلك أعطى له كثيرا من الثقة، وقرّر الذهاب إلى جوانزو ليتلقى العلاج.

أغسطس 2014م وصل هوانغ يو هوا برفقة زوجته إلى مستشفى جوانزو الحديث للسرطان. ووفقا لنتائج الفحوصات الطبية وأحوال صحته وضع الطبيب له خطة العلاج: العلاج بزرع الجسيمات مع العلاج المناعي. ووافق هوانغ يو هوا على اقتراح الطبيب. أخبرنا هوانغ يو هوا قائلا:" العلاج الأول بزرع الجسيمات استغرق ساعة واحدة وكدت لم أشعر بأي ألم، ورجع إلى البيت بعد العلاج، وذهب إلى المستشفى للفحص بعد شهر ونصف، وأظهرت النتيجة أن مستوى PSA قد انخفض من 20 ng/ml إلى 0.6 ng/ml، وكنت مسرورا جدا ومملوءا بالثقة، واعترفت بأن أطباء مستشفى جوانزو الحديث للسرطان ممتازون متخصصون جدا.

حتى الآن قد تلقى هوانغ يو هوا مرة واحدة من زرع الجسيمات وثلاث مرات من العلاج المناعي وانخفض مستوى PSA إلى0.0ng/ml، وبدأ وزنه يزداد باستمرار، وأصبح نشيطا حيويا. وأخبرنا مسرورا أن فعالية العلاج ممتازة، ولم يعد يخاف من هذا المرض.

أخبرتنا زوجة هوانغ يو هوا تغيرات مزاج السيد هوانغ قبل وبعد العلاج في المستشفى، وقالت:" كان حزينا جدا في بداية معرفة إصابته بالسرطان، ولا يصدّق هذا الواقع، وقال كثيرا من الكلمات الحزينة التي جعلت الأبناء والبنات يخافون عليه. لكنني متفائل لا أريد أنه يتخلى عن نفسه، لأن الطبيب أخبرنا أن السرطان ما زال في المرحلة المبكرة، ووجدت معلومات كثيرة عنه على الإنترنت، وتظهر المعلومات أن سرطان البروستاتا في المرحلة المبكرة ممكن علاجه. طبعا يصعب على كل شخص أن يتلقى خبر إصابة نفسه بالسرطان، لذلك لو لست متفائلة قوية العزم لكانت النتيجة سيئة جدا. وكنت أشجعه دائما. وبعد أن تلقى العلاج هنا بالإضافة إلى النظام الغذائي الصحيح وممارسة الرياضة بانتظام، كانت تبدو نتيجة فحص PSA جيدة، وبدأ يصبح وثيقا بنفسه وازداد تفاؤله.

كان السيد هوانغ يوصّي صدقيه المريضين بالذهاب إلى مستشفى جوانزو الحديث للسرطان للعلاج، أيضا تغير رأيه في السرطان، وقال:"أتمنى أن جميع الأصدقاء الذين يصابون بالسرطان يواجهون المرض بتفاؤل ويشجعون أنفسهم ويكثرون ممارسة الرياضة. السرطان ليس بمرض عضال، يجب مواجهته بكل نشاط وتفاؤل."